غضبة أمرابط تنتهي باعتذار لمدرب ولاعبي فيورنتينا

اعتذر الدولي المغربي سفيان أمرابط، متوسط ميدان نادي فيورنتينا الإيطالي لكرة القدم، لمدربه تشيزاري برانديلي وبقية زملائه في الفريق، بعد اقترافه خطأ في المباراة الأخيرة، وذلك بامتعاضه من قرار المدرب بعد أن استبدله ليُغادر الملعب مباشرة إلى غرفة تبديل الملابس من دون أن يلقي عليه التحية أو حتى ينظر إليه.

وأكدت التقارير الإعلامية القادمة من إيطاليا أن أمرابط قد قدم اعتذاره صباح اليوم الأحد للمدرب وجميع اللاعبين، وذلك قبل انطلاقة الحصة التدريبية لـ”الفيولا”، معترفا بالخطأ الذي اقترفه، وهو الاعتذار التي تقبله برانديلي.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

من جانبه، كان مدرب فيورنتينا قد عقب على اللقطة في المؤتمر الصحافي بعد نهاية اللقاء، وقال إنه استبدل أمرابط بسبب تلقيه إنذارا وخشيته من أن يطرد ويغيب عن المباراة المقبلة أمام أودينيزي.

وكان مدرب “الفيولا” قد أشار في تصريحاته إلى إمكانية معاقبة الدولي المغربي لأن تصرفه ينم عن عدم احترام لبقية لاعبي الفريق وقرارات الطاقم التقني، الذي يبقى المسؤول الأول والأخير عن الاختيارات التي يجب أن يتقبلها الجميع.

يُشار إلى أن أمرابط قد شارك في 23 مباراة حتى الآن بقميص فيورنتينا خلال جميع المسابقات، بعد أن وقع في كشوفات الفريق الصيف المنصرم قادما إليه من فيرونا.

The post غضبة أمرابط تنتهي باعتذار لمدرب ولاعبي فيورنتينا appeared first on Hespress – هسبريس جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى