الإضراب يجمع الأساتذة “ضحايا تجميد الترقيات”

حددت التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات يوم 3 مارس المقبل موعدا للاحتجاج، من خلال خوض إضراب وطني إنذاري عن العمل مصحوب بوقفة احتجاجية أمام مقر مديرية تدبير الموارد البشرية لوزارة التربية الوطنية بالرباط، انطلاقا من الساعة الثانية عشر ظهرا إلى غاية الساعة الرابعة زوالا.

ويأتي الإعلان عن الشكل الاحتجاجي المذكور، وفق بيان يحمل الرقم 3، “أمام إصرار وزارة التربية الوطنية على تجاهل مطالب الأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات”، فيما أشارت التنسيقية إلى أنها “تابعت باستنكار شديد سلبية الجهات المعنية في التعاطي بجدية ومسؤولية مع مطلبها”.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وكانت التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات قد طالبت بصرف مستحقات “ضحايا تجميد الترقيات”، أو إصدار بلاغ رسمي يوضح أسباب التأخر في صرف المستحقات المالية، وتحيين الوضعيات الإدارية في الشهر الماضي.

وأكدت التنسيقية على “الحق المشروع بصرف مستحقات الأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات خلال شهر فبراير الجاري”، مطالبة في الوقت ذاته “الجهات الوصية بتحمل مسؤولياتها تجاه هذه الفئة”، فيما ناشدت “الإطارات النقابية دعم مطالب تنسيقية الأستاذات والأساتذة”.

ودعا بيان التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات “كل المتضررات والمتضررين إلى الالتفاف حولها، وخوض كل الأشكال النضالية المشروعة من أجل المطالبة بحقوقهم”.

The post الإضراب يجمع الأساتذة “ضحايا تجميد الترقيات” appeared first on Hespress – هسبريس جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى