المغرب يشرع في استغلال الاكتشافات الغازية بعد رفض الجزائر تجديد العقد

أعلنت شركة “ساوند إنيرجي” البريطانية، المتخصصة في مجال التنقيب عن البترول والغاز، عن توقيع اتفاقية مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، يلتزم من خلالها المغرب بشراء الغاز الطبيعي الذي سيتم إنتاجه بحقل “تندرارة” شرق المملكة.

وأفادت الشركة البريطانية، المدرجة في بورصة لندن، بأن العقد ينص على تسويق 350 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي بشكل سنوي على مدة عشرة أعوام، حيث سيُنقل الغاز عبر خط الأنابيب المغاربي-الأوروبي الذي رفضت الجزائر تجديد عقده.

وعلق الرئيس التنفيذي لشركة “ساوند إنيرجي”، غراهام ليون، على البيان بقوله إن “الاتفاق الثنائي يعد خطوة مهمة ستدفع بالشركة نحو تطوير مشروع إنتاج الغاز الطبيعي المسال في حقل تي 5 هورست، وستدعم المناقشات الجارية مع مجموعة من الشركاء التجاريين المحتملين”.

وأضاف المسؤول ذاته أن “الشركة تعمل على تحسين البنية التحتية الخاصة بهذا المشروع، حتى يتم ضمان إمدادات الغاز للمملكة على المدى الطويل”، لافتا إلى أن “الاتفاق يعزز الشراكة التجارية القائمة بين المغرب والمملكة المتحدة”.

الحسين اليماني، الكاتب العام للنقابة الوطنية للبترول والغاز خبير في مجال الطاقة، قال إن “الاكتشافات الغازية من شأنها تغطية الاحتياجات المغربية في المستقبل، بالنظر إلى الإمكانات الواعدة في الظرفية الحالية”.

ولفت اليماني، في تصريح لجريدة LE7.ma الإلكترونية، إلى أن “المغرب سيستغل أنبوب الغاز المغاربي الأوروبي لنقل موارده الغازية المنتجة بشرق المملكة، ما سيمكن من سد الخصاص القائم من جهة، وتشغيل محطتي توليد الكهرباء من جهة ثانية”.

وتابع الخبير الطاقي بأن “الاكتشافات الغازية ستضمن الاكتفاء الذاتي للمملكة على امتداد السنوات المقبلة”، خاتما بأن “شركات التنقيب عن الغاز الطبيعي تواصل اكتشافاتها في هذا الميدان”.

وتُصنّف الشركة البريطانية ضمن أقوى الشركات المتخصصة في التنقيب والبحث عن الغاز الطبيعي والبترول في منطقة شمال إفريقيا، حيث سبق لها أن اشتغلت في غرب الجيزة وميسيدا بجمهورية مصر، إلى جانب عملها في مجموعة من المناطق المغربية إبان الفترة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى