إعلانك هنا

“استئنافية ورزازات” تدين قاتل شاب بـ30 سنة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة ورزازات، اليوم الخميس، بـ30 سنة سجنا نافذا في حق قاتل شاب عشريني منتصف شهر غشت الماضي؛ وذلك بالقرب من مركز جماعة إكنيون، بإقليم تنغير.

وقضت المحكمة ذاتها بمؤاخذة المتهم العشريني من أجل ما نسب إليه، والحكم عليه بـ30 سنة سجنا نافذا وتحميله الصائر مجبرا في الأدنى؛ وذلك لارتكابه جناية قتل في حق صديقه بسبب خلاف بسيط حول “نظارة شمسية”.

كما قضت المحكمة نفسها، حسب منطوق الحكم الذي اطلعت عليه جريدة LE7.ma الإلكترونية بالموقع الرسمي للمحاكم المخصص لتتبع مآل الملفات القضائية بمصادرة المحجوزات لفائدة الدولة، بأداء المتهم لفائدة المطالبين بالحق المدني تعويضا مدنيا إجماليا مقدرا في مبلغ 120 ألف درهم.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى منتصف شهر غشت الماضي، حيث وجه شاب في العشرينيات من عمره يقطن بدوار آيت مرصيد الواقع في النفوذ الترابي لجماعة إكنيون، إقليم تنغير طعنة قاتلة إلى غريمه بواسطة سكين، كانت كافية لإزهاق روحه بعد خلاف بسيط بين الطرفين حول كسر نظارة شمسية؛ وهو ما أدى إلى اعتقال الجاني وإحالته على السجن المحلي بورزازات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى