الجمارك تحجز كميات كبيرة من بضائع محظورة‎

قامت الفرقة الوطنية للجمارك، بتعاون مع كل من المديرية الجهوية للجمارك طنجة-المتوسط والمديرية الجهوية للدار البيضاء-سطات، أمس الأحد، بمداهمة مخزنين بمدينة الدار البيضاء وحجز كميات كبيرة من البضائع المهربة والمحظورة.

وتأتي هذه المداهمة في إطار استراتيجية الفرقة الوطنية للجمارك الرامية إلى حماية الصحة العامة ومكافحة ظاهرتي التهريب والغش التجاري.

وبعد إجراء الحجز ومعاينة البضاعة، وقفت المصالح الجمركية على حقيقة أن هذه البضائع هي عبارة عن مائتين وستين ألف (260.000) أسطوانة أكسيد النيتروز، الذي يستعمل كمخدر شديد الخطورة على صحة الإنسان.

كما أسفر الحجز عن ضبط بضائع أخرى تتمثل في كمية مهمة من الهواتف النقالة وأجهزة كمبيوتر وألبسة متنوعة (سراويل، أقمصة …)، فضلا عن عشرة (10) زوارق مطاطية تستخدم في تهريب المخدرات والهجرة السرية.

وما زالت التحريات الجمركية جارية لكشف مختلف ملابسات العملية وتحديد كافة الفاعلين والمتواطئين قصد تقديمهم إلى العدالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى