إعلانك هنا

“أفار” تظفر بجائزة مهرجان “أفولاي للمسرح”

فاز العرض المسرحي “أفار” لفرقة “دراميديا” بجائزة المسابقة الوطنية لمهرجان “أفولاي” للمسرح الأمازيغي بتزنيت في دورته الثالثة.

وأفاد بلاغ للمنظمين بأن هذه التظاهرة الثقافية والفنية، التي التأمت تحت شعار: “المسرح الأمازيغي: من تثمين التعدد الثقافي إلى صناعة الفرجة”، تميزت بمشاركة ثلة من الفرق المسرحية المنتسبة إلى عدد من المدن المغربية، كما عرفت تنظيم مجموعة من الأنشطة التكوينية والترفيهية بالموازاة مع العروض المسرحية المبرمجة.

وحسب محمود الزماطي، مدير ملتقى “أفولاي” المدير الإقليمي للثقافة بتزنيت، فإن هذه التظاهرة الثقافية والفنية “عرفت نجاحا كبيرا مقارنة بالدورتين الماضيتين، سواء على المستوى التنظيمي أو الفني، وذلك اعتبارا للأسماء الحاضرة والمتنافسة، فضلا عن نوعية ومضامين الفقرات التنشيطية والفكرية” المدرجة ضمن هذه الدورة.

من جانبه، صرح عبد المجيد أوهرى، عن لجنة تحكيم الدورة الثالثة، بأن أغلب الفرق المسرحية المشاركة اشتغلت على التيمة المحورية للمهرجان، التي تتوخى البحث في التعبيرات الفرجوية الأمازيغية وتثمينها عبر التعابير الفنية، خاصة منها الفن المسرحي، مسجلا أن هناك “تفاوتا بين الفرق من حيث تصوراتها الإخراجية، ورؤيتها الفنية”.

جدير بالذكر أن الدورة الثالثة لمهرجان “أفولاي” للمسرح الأمازيغي بتزنيت نظمت من طرف وزارة الشباب والثقافة والتواصل-قطاع الثقافة، بتعاون مع المجلسين الجماعي والإقليمي لتيزنيت.

ويسعى منظمو المهرجان إلى جعله “حدثا سنويا يجمع المبدعين المسرحيين المغاربة في مجال الإبداع المسرحي بالأمازيغية، ومنصة إبداعية لتثمين مختلف الإبداعات والتعابير المسرحية الأمازيغية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى