إعلانك هنا

وزارة الصحة تكذب أعضاء في “اللجنة العلمية”

قالت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية إن الأخبار المتداولة ببعض المنابر الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي بخصوص توصيات اللجنة العلمية والتقنية لـ”كوفيد-19″ بخصوص إعادة فتح الحدود واستئناف الرحلات البحرية والجوية زائفة ولا أساس لها من الصحة.

وأضافت الوزارة ذاتها في بلاغ صحافي، أن “اللجنة لم تصدر أية توصية بهذا الخصوص إلى حدود كتابة هذا البلاغ الصحفي”، وأنها تجتمع بشكل أسبوعي، وكلما دعت الضرورة إلى ذلك، لتقييم الوضع الوبائي الوطني والدولي، وتداول نتائج الأبحاث العالمية والوطنية، لرفع التوصيات المبنية على التحليل العلمي إلى السيد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، لتعرض في النهاية على اللجنة البين وزارية التي تتخذ القرارات الملائمة.

ونفت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية كل ما نشر حول هذا الموضوع، مذكرة المواطنات والمواطنين بأن احتمال حدوث انتكاسة وبائية يبقى واردا، بالنظر إلى الوضع الوبائي العالمي وظهور متحور “أوميكرون” الذي صنفته منظمة الصحة العالمية على أنه مثير للقلق.

ودعت الوزارة نفسها جميع المواطنات والمواطنين إلى الالتزام بالتدابير الوقائية والحاجزية، والإقبال على مراكز التلقيح قصد تلقي التطعيمات، وذلك للحفاظ على الوضع الوبائي المستقر في المغرب.

جدير بالذكر أن أحد أعضاء اللجنة العملية ذاتها صرح لLE7.ma، اليوم الأربعاء، بقوله إن اللجنة العلمية لمحاربة كورونا بالمغرب اتفقت على أن فتح الحدود الجوية بين المملكة وجميع البلدان الأخرى ممكن جدا، أمام الاستقرار الذي يشهده الوضع الوبائي في البلاد، وأضاف: “اللجنة الوزارية هي التي ستقرر تاريخ فتح الحدود، لكن الأمور تسير في الاتجاه المأمول بالنسبة للجنة العلمية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى