إعلانك هنا

سفيرة كازاخستان تعتبر المغرب شريكا تجاريا رئيسيا

أكدت سفيرة كازاخستان بالمغرب سوليكول سيلوكيزي، الخميس بالدار البيضاء، أن بلادها تعتبر المملكة أحد شركائها الرئيسيين في العالم العربي.

وأبرزت الديبلوماسية الكازاخستانية، في كلمة خلال مائدة مستديرة حول “الاستثمار والتجارة، الفرص المتاحة بكازاخستان”، أنه رغم المسافة الجغرافية بين البلدين، والافتقار إلى إطار قانوني أساسي وآليات التعاون الثنائي، بالإضافة إلى القيود المفروضة بسبب جائحة كوفيد-19، فإنه في ما يتعلق بالتعاون على المستويين التجاري والاقتصادي، سجل التبادل التجاري بين البلدين تقدما ملحوظا في السنوات الأخيرة .

وأوضحت أن حجم التبادل التجاري بين كازاخستان والمغرب، ارتفع خلال عشرة أشهر من سنة 2021، بنسبة 59 في المائة ليصل إلى 95,1 مليون دولار، مبرزة أنه “من المتوقع أن يتجاوز هذا الرقم بحلول نهاية السنة 100 مليون دولار”.

وسجلت سيلوكيزي أن العلاقات الدبلوماسية بين جمهورية كازاخستان والمملكة المغربية قد أقيمت منذ 26 مايو 1992، مضيفة أنه تم افتتاح سفارة لكازاخستان في المملكة المغربية بموجب مرسوم صادر عن رئيس الجمهورية في 30 دجنبر 2020.

وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، حسب وكالة الإحصاءات الكازاخستانية، حوالي 82,4 مليون دولار سنة 2019، حيث بلغت الصادرات 70,4 مليون دولار، في حين بلغت الواردات 12 مليون دولار، بينما خلال سنة 2020 بلغ حجم التبادلات 70,6 مليون دولار، (55,6 مليون دولار قيمة الصادرات، و15 مليون دولار قيمة الواردات).

وتصدر كازاخستان للمغرب بشكل أساسي الكبريت والفحم، بينما تشمل الواردات الملابس والأحذية ومنتجات النسيج والمنتجات البحرية والخضروات والفواكه.

من جهته، أشار رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات حسن بركاني، إلى أن هذه المائدة المستديرة جمعت بين رجال الأعمال المغاربة الذين يمثلون الشركات المتوسطة والكبيرة المهتمين بفرص الاستثمار في كازاخستان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى