إعلانك هنا

“صندوق النقد” يتوقع تحقيق المغرب نسبة نمو 3 في المائة سنة 2022

توقع صندوق النقد الدولي أن يحقق المغرب نسبة نمو تناهز 6.3 في المائة خلال السنة الجارية، وهي من النسب الأعلى بين دول المنطقة.

وقال روبيرتو كارداريلي، رئيس بعثة الصندوق بالمغرب، في ندوة صحافية عن بعد، اليوم الجمعة، إن تعافي الاقتصاد المغربي ماض في التحقق بفضل الحملة الوطنية للتلقيح، والتدبير الاحترازية التي أقرتها السلطات العمومية، ومكنت من التحكم في تداعيات الجائحة.

وأوضح المسؤول في المؤسسة المالية الدولية أن الأداء الجيد المتوقع لسنة 2022 مرده إلى تدابير دعم الانتعاش الاقتصادي والنقدي، وتسجيل أداء جيد لعدد من القطاعات المصدرة.

ولاحظ الوفد أن من بين عوامل الانتعاش أيضا الدينامية غير المسبوقة للتحويلات المالية للجالية المغربية في الخارج، والموسم الفلاحي الجيد.

وبخصوص السنة المقبلة، تشير توقعات النقد الدولي إلى أن المغرب سيحقق نموا في حدود 3 في المائة، مع استمرار التعافي في السنوات المقبلة، بالنظر إلى فرضية تحقيق موسم فلاحي متوسط واستمرار انتعاش القطاعات غير الفلاحية.

وتأتي هذه الندوة في إطار تقديم الخلاصات الرئيسية للبعثة السنوية التي تقودها مصالح صندوق النقد الدولي لتقييم السياسة والآفاق الاقتصادية للمغرب.

وأجرى الوفد خلال اليوم نفسه لقاء مع رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، عن طريق تقنية الفيديو، بحضور وزارة الاقتصاد والمالية، ممثلة بمديرية الخزينة العامة للمملكة.

وقدم ممثلو صندوق النقد الدولي استنتاجاتهم المتعلقة بدراسة تطور الوضع الاقتصادي في المملكة، والسياسات الاقتصادية المطبقة في إطار برنامج الحكومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى