إعلانك هنا

الوزارة تلتزم بحوار مع النقل الدولي للبضائع

التزمت وزارة النقل واللوجستيك والتمثيليات المهنية لقطاع النقل الطرقي الدولي للبضائع، بمواصلة الحوار المسؤول في أفق إيجاد حلول ناجعة لمختلف الإشكاليات المطروحة.

جاء ذلك خلال اجتماع ترأسه وزير النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، مع الجمعيات والنقابات المهنية الممثلة لقطاع النقل الطرقي الدولي للبضائع، بهدف تمكين القطاع من مسايرة التطورات الاقتصادية والاجتماعية التي تعرفها المملكة، أخذا بعين الاعتبار تطلعات المهنيين.

وتقرر في هذا الصدد، خلال الموعد المنعقد الأربعاء في الرباط، العمل على تنظيم لقاءات جديدة، وبشكل منتظم، ابتداء من يناير المقبل، ووضع مخطط عمل أولي يهدف إلى النهوض بقطاع النقل الدولي للبضائع.

وخلال هذا الاجتماع، الذي حضره عدد من المسؤولين عن القطاع بالوزارة، طرح مهنيو قطاع النقل الطرقي الدولي للبضائع الصعوبات التي يعاني منها القطاع، وخاصة تلك المرتبطة بنقص الرخص الثنائية للنقل الدولي الطرقي، وصعوبات الحصول على التأشيرات بالنسبة للسائقين.

يشار إلى أن اللقاء التواصلي يندرج في إطار مواصلة اللقاءات التي تنظمها وزارة النقل واللوجستيك مع مختلف الهيئات الممثلة لقطاع النقل الطرقي بجميع أنواعه، إيمانا منها بإمكانية معالجة مجموعة من الإشكالات التي يعاني منها القطاع عبر الحوار الجاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى