إعلانك هنا

خاليلوزيتش متشائم من إقامة كأس إفريقيا

عبّر وحيد خاليلوزيتش، مدرب المنتخب الوطني المغربي الأول لكرة القدم، عن تشاؤمه بخصوص إقامة نهائيات كأس إفريقيا للأمم المقبلة بالكاميرون في موعدها المحدد، مشيرا إلى أن الأمور باتت معقدة بسبب انتشار فيروس “كورونا” والمتحور الجديد “أوميكرون”.

وبدا المدرب البوسني متشائما من إمكانية المضي قدما في تنظيم كأس أمم إفريقيا، مطلع العام المقبل في الكاميرون، خاصة بعد تهديد الأندية الأوروبية بعدم تسريح لاعبيها، تخوفا من الظروف الصحية الصعبة التي يعيشها العالم في الوقت الراهن.

وقال خاليلوزيتش، في تصريح لـ “وكالة فرانس برس”، إن التهديد، الذي أطلقته رابطة الأندية الأوروبية بعدم السماح للاعبيها بالمشاركة، زاد الطين بلة. كما أن الوضع الصحي بات أكثر تعقيدا وصعوبة.

وأضاف مدرب “أسود الأطلس”: “اللاعبون ملزمون بالانضمام إلى المنتخبات؛ لكن كل الأندية تقوم بما في وسعها من أجل عدم السماح للاعبيها بالسفر إلى الكاميرون. كما تم تهديد بعضهم بفقدان مكانهم في الفريق، وقد يتم بيع عقودهم”.

وواصل الناخب الوطني: “من الواضح أن مشاركة جميع اللاعبين الذين يلعبون في أوروبا ستكون مشكلة كبيرة”، مؤكدا أن عددا كبيرا من لاعبي المنتخب الوطني ينشطون في إنجلترا وإسبانيا وفرنسا أو إيطاليا وهم معنيون بالأمر نفسه.

وتابع: “من جهتي، إذا لم يحضر اللاعب، فهذا يعني أن ارتباطه بالمنتخب الوطني ليس قويا. ويمكنني الامتناع عن ضم شخص يرفض الحضور؛ حتى لو كان التهديد قادما من جهة الأندية، ومن يفعل ذلك عليه أن يقول وداعا للمنتخب”.

وكان من المفترض أن تنظم الكاميرون نسخة 2019؛ لكن تم إسناد التنظيم إلى مصر لعدم الجاهزية، لتعود مهمة تنظيم نسخة 2021 إلى الكاميرون مجددا، قبل أن يتم تأجيلها إلى يناير 2022 بسبب جائحة كورونا.

وطالبت رابطةُ الأندية الأوروبية الاتحادَ الدولي لكرة القدم “فيفا” والكونفدراليةَ الإفريقية “كاف” بتأجيل “الكان”؛ في حين أكد الجهاز الوصي على الكرة في “القارة السمراء” أن الترتيبات تمشي في الاتجاه الصحيح لإقامة المسابقة في موعدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى