إعلانك هنا

الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تكشف مصير عموتة مع “الرديف”

كشف مصدر داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في تصريح لـ”هسبورت”، أن الإطار الوطني حسين عموتة ما زال مدربا للمنتخب المغربي الرديف لكرة القدم، على الرغم من الإقصاء من ربع نهائي كأس العرب، المقامة في قطر.

وأوضح المصدر نفسه أن الجامعة لم تقرر إحداث أي تغييرات على الإدارة الفنية للمنتخب الرديف بعد الخروج من المنافسة العربية، مؤكدا أنها تتجه للإبقاء على عموتة مدربا، استعدادا للاستحقاقات المقبلة.

وعن الأخبار التي تحدثت عن دخول عموتة في مفاوضات جادة مع مجموعة من الأندية القطرية لتدريب أحدها، بعد الإقصاء من كأس العرب، قال المصدر ذاته: “الجامعة غير معنية بتاتا بمثل هذه الأخبار .. يمكننا التعليق عن الموضوع لو وقع فعلا مع أحد الأندية هناك.. وأن يجلس عموتة مع رؤساء فرق ليس دليلا على فتح باب المفاوضات”.

وأوضح المصدر نفسه، في تصريحه، أن بقاء حسين عموتة في قطر، على الرغم من إقصاء المنتخب الرديف وعودة البعثة المغربية إلى أرض الوطن، تم بترخيص من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إلى غاية نهاية البطولة العربية “كما هو الحال بالنسبة إلى عدد من المدربين الذين اختاروا البقاء في قطر، على الرغم من خروج منتخباتها من المنافسة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى