إعلانك هنا

أشامي: “تطاحنات” تهدد فريق حسنية أكادير

أوضح الإطار الوطني يوسف أشامي أنه لم يتلق أي عرض رسمي من جانب إدارة فريق حسنية أكادير لكرة القدم، لمجاورة المدرب عبد الهادي السكتيوي في الطاقم التقني للفريق “السوسي”، وذلك في ظل ما يروج بشأن استبعاده بضغط من الجماهير.

وكشف يوسف أشامي في تصريح خص به “هسبورت” أنه لم يفاتحه أي عضو من المكتب المسير للحسنية بشكل رسمي في موضوع الانضمام إلى الطاقم التقني للفريق، باستثناء اتصال هاتفي من طرف الحبيب سيدينو أكد له من خلاله رغبة المدرب عبد الهادي السكتيوي ضمه للطاقم المساعد له.

وأكد يوسف أشامي أنه لم يتلق أي عرض من جانب إدارة الحسنية بالشكل المتعارف عليه، وهو الأمر الذي حال دون الانضمام للطاقم المساعد لعبد الهادي السكتيوي، مبرزا في هذا الصدد أنه لا يمكن قبول الاشتغال مع أي فريق بدون مناقشة تفاصيل العرض وتوقيع عقد يربط الطرفين ويحدد بشكل واضح حقوقه وواجباته.

ورفض أشامي ربط عدم انضمامه للطاقم التقني الجديد للحسنية بالموقف الذي تبناه ضده الفصيل المساند للفريق، مؤكدا أن السبب الرئيسي هو غياب عرض رسمي ورفضه الاشتغال قبل توقيع العقد، فيما يرى أن الاتهامات الموجهة إليه من بعض الجماهير تبقى دون سند أو دليل.

وعبر أشامي عن تخوفه من مستقبل “غزالة سوس” في ظل التطاحنات المتواصلة بين مكونات الفريق، مطالبا جماهير الحسنية بالتركيز على دعم النادي لتجاوز هذه المرحلة الصعبة والخروج من المناطق المكهربة لتفادي النزول لبطولة القسم الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى