إعلانك هنا

جامعة الكرة تبقي الرديف بوابة للمنتخب الأول

علقت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على الأخبار المتواترة بخصوص مصير المنتخب المغربي المحلي، وإمكانية حله بشكل نهائي بعد الإقصاء من دور ربع نهائي كأس العرب، حيث نفت أن يكون للجهاز الوصي على اللعبة أي توجه لإنهاء وجود المنتخب الرديف.

وقال مصدر مسؤول داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في تصريح لـ”هسبورت”، إن المنتخب المغربي الرديف مستمر ولن يطاله أي قرار من قبيل حله أو ما شابه، كما تم الترويج له بعد الإقصاء العربي.

وأضاف المصدر نفسه أن المنتخب المغربي الحالي سيواصل استعداداته، بقيادة المدرب نفسه، حسين عموتة، للاستحقاقات المقبلة؛ أولها بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، المزمع إقامتها في الجزائر 2023.

وأوضح المصدر الجامعي أن المنتخب الرديف سيظل بوابة للاعب المحلي من أجل البروز والدفاع عن أحقيته في الظفر بمكان له في المنتخب الأول، وفرصة للأندية من أجل تسويق لاعبيها على مستوى عالٍ.

وأثار إقصاء المنتخب المغربي الرديف من دور ربع نهائي كأس العرب، المقامة في قطر، ردود أفعال قوية من الشارع الكروي المغربي؛ بين من ناقش الجدوى من وجود المنتخب المحلي من الأصل، وبين من طالب الجامعة بإعادة النظر في انتظاراتها من هذا المنتخب وتعويض الجيل الحالي بلاعبين بسن أولمبية، أملا في اكتساب خبرة إضافية قبل الاستحقاقات الكبرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى