إعلانك هنا

خبير طبي: فعالية تلقيح المغاربة ضد الجائحة تتجاوز 75 في المائة

تخوفات كبيرة لدى الأطر الصحية من امتلاء أقسام الإنعاش في حالة تفشي المتحور أوميكرون قبل بلوغ المناعة الجماعية بالتلقيح.

وحسب معطيات حصلت عليها LE7.ma فإنه، إلى حدود يوم الثلاثاء الماضي، كان بأقسام الإنعاش 98 نزيلا؛ فيما بلغ معدل ملء أسرة الإنعاش المخصصة لمرضى كورونا حاليا 1.9 في المائة.

وحسب المعطيات نفسها فإن 48 نزيلا في أقسام الإنعاش غير ملقحين، أي بنسبة 0.1 بالمائة من مجموع الساكنة غير الملقحة، و50 ملقحون بجرعتين، أي بنسبة 0.0002 في المائة من مجموع الساكنة الملقحة.

وحسب المعطيات نفسها، الواردة من اللجنة العلمية لتتبع الوضع الوبائي، فإن جميع الملقحين من نزلاء أقسام الإنعاش لم يأخذوا الجرعة الثالثة المعززة، فيما مضت على الجرعة الثانية أكثر من ستة أشهر.

وقال سعيد متوكل، عضو اللجنة العلمية ضد “كوفيد-19″، إن “متحور أوميكرون يصيب الكثير من الساكنة ويصيب غير الملقحين والملقحين والأشخاص الذين في فترة نقاهة عقب الإصابة بكوفيد”.

وأكد الطبيب المتخصص في الإنعاش أن “الدراسات أثبتت أن اللقاح بالحقنة الأولى والثانية والحقنة التعزيزية فعال بأكثر من 75 في المائة، وهو مؤشر مريح”، منبها أيضا إلى أن “اللقاح الصيني فعال ضد المتحورات”.

وجددت الوزارة دعوة جميع المواطنات والمواطنين إلى الاستمرار في احترام التدابير الوقائية، من ارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الجسدي وتهوية الأماكن الضيقة وتعقيم اليدين؛ بالإضافة إلى الانخراط السريع والواسع للكبار والصغار في الحملة الوطنية للتلقيح.

وكانت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية أعلنت، مساء الثلاثاء، أنه تم تسجيل 27 حالة جديدة مؤكدة بالمتحور الجديد “أوميكرون”؛ وذلك منذ تأكيد أول إصابة يوم الأربعاء 15 دجنبر الجاري.

بذلك يصبح العدد الإجمالي للحالات المؤكدة إصابتها بهذا المتحور 28 حالة، موزعة بين 13 حالة بجهة الدار البيضاء سطات، و11 حالة بجهة الرباط سلا القنيطرة، و4 حالات في جهة فاس مكناس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى