قطار ينهي حياة شاب في مدينة سطات

لقي شاب عشريني مصرعه مساء اليوم الأربعاء بعدما صدمه قطار على مستوى المدخل الشمالي لمدينة سطات، في ظروف غامضة شكلت موضوع بحث قضائي تمهيدي من قبل عناصر الدائرة الأمنية الرابعة بعاصمة الشاوية.

وأفادت مصادر LE7.ma بأن شابا يتراوح عمره بين 18 و20 سنة، قصير القامة وضعيف الهيئة، ومجهول الهوية، صدمه القطار رقم 660 على مستوى النقطة الكيلومترية 70 بمدينة سطات، إذ كان متوجها من “عاصمة الشاوية” نحو مدينة الدار البيضاء.

وانتقلت إلى مكان الحادث عناصر الضابطة القضائية التابعة للدائرة الأمنية الرابعة لولاية أمن سطات، وفرقة من الشرطة التقنية والعلمية، وممثل عن السلطة المحلية، وعناصر الوقاية المدنية، حيث جرت المعاينة وجمع كل المعطيات من مسرح الحادث لفائدة البحث، خاصة أن الهالك كان لا يتوفر على أي وثيقة تحدد هويته.

وأمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات بتوجيه جثة الهالك عبر سيارة لنقل الأموات، إلى المركز الاستشفائي الحسن الثاني، قصد المعاينة الطبية أو التشريح عند الضرورة، مع رفع البصمات من قبل الشرطة التقنية والعلمية، لاستثمارها في تحديد هوية الضحية وإتمام البحث القضائي المفتوح لكشف جميع ظروف وملابسات الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى