إعلانك هنا

كوريا الشمالية تمنح الأولوية لتوفير الغذاء

بعد مرور ستة أشهر على تحذير شعبه بشأن احتمال تدهور إمدادات الغذاء، أعرب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون عن أمله في حل مشاكل الإمدادات في بلاده بشكل كامل.

وقال كيم في ختام اجتماع استمر 5 أيام لحزب العمال الحاكم في بيونجيانج، لمناقشة أهداف العام الجديد، إن المهمة الأساسية لإستراتيجية تطوير القرى هي زيادة الإنتاج الزراعي، حسب ما أوردته وسائل إعلام رسمية اليوم السبت.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن “كيم حدد أن المهمة الأساسية لإستراتيجية تطوير القرى هي زيادة الإنتاج الزراعي وحل مشكلة الغذاء بشكل كامل في البلاد، وحدد أن يتم تحقيق أهداف إنتاجية الحبوب وإنتاج تربية الماشية والفاكهة والخضروات والمحاصيل الصناعية وتربية دود القز، تدريجيا، على مدار العشر سنوات المقبلة”.

وتعتمد البلاد، المعزولة بشكل كبير بسبب برنامج أسلحتها النووية، على المساعدة الغذائية من الخارج منذ سنوات كثيرة بعد كوارث طبيعية وبسبب سوء إدارتها.

وضربت جائحة فيروس كورونا أيضا كوريا الشمالية بشدة في العامين الماضيين، وأغلقت حدودها مبكرا؛ وهو ما أثر بشدة على التجارة مع الصين.

وحسب التقارير نفسها فقد خصص كيم مساحة كبيرة في اجتماع الحزب لتطوير القرى وأهداف السياسات الاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى