إعلانك هنا

هاجس الطراوة البدنية يخيم على تداريب “أسود الأطلس” في الكاميرون

خاض المنتخب المغربي لكرة القدم، بقيادة الناخب وحيد خاليلوزيتش، أول حصة تدريبية له في الكاميرون استعدادا لنهائيات كأس إفريقيا للأمم.

وتنطلق فعاليات البطولة يوم الخميس المقبل، على أن يلعب “أسود الأطلس” أول مباراة لهم في دور المجموعات يوم الاثنين المقبل؛ أمام المنتخب الغاني.

وأجرت العناصر الوطنية الحصة التدريبية الأولى في “ياوندي”، وقد عرفت تركيزا كبيرا على الجانب البدني لكل اللاعبين المتواجدين مع المنتخب المغربي الأول.

وأكد كريستوف مانوفريي، المعد البدني للمنتخب، في تصريح لقناة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن العمل منذ اليوم الاثنين، وحتى الخميس القادم، سيرتكز على ملاءمة إمكانيات اللاعبين مع الطقس الحار في الكاميرون.

واعتبر الخبير البدني، ضمن التصريح نفسه، أن “الهدف من هذه الحصص التدريبية هو الحصول على أكبر عدد من اللاعبين ذوي طراوة بدنية عالية قبل مباراة يوم الاثنين المقبل”.

من جهتهم، عبر لاعبو المنتخب الوطني المغربي، في تصريحات لـ”قناة FRMF” على هامش الحصة التدريبية ذاتها، عن ارتياحهم للأجواء العامة داخل الفريق الوطني وللتحضيرات الخاصة بنهائيات كأس إفريقيا.

وقال عمران لوزا إنه سعيد بالالتحاق بالمجموعة في ياوندي، مضيفا: “نحاول حاليا التأقلم شيئا فشيئا مع الأجواء، ومع درجة الحرارة المرتفعة في الكاميرون، ونستعد بأفضل شكل للمباراة الأولى”.

أما اللاعب سليم أملاح فقد أشار إلى التغيرات الحاصلة في درجة الحرارة بين أوروبا والمغرب والكاميرون، وقال: “هذا سبب مجيئنا مبكرا نسبيا إلى ياوندي، وذلك حتى نضمن التأقلم مع الأجواء هنا. لدينا جميعا الأهداف نفسها وسنقدم كل ما لدينا لبلوغها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى