بانون يكشف حالته الصحية بعد كورونا

طمأن الدولي المغربي بدر بانون، مدافع نادي الأهلي المصري لكرة القدم، الجميع، بعد الأخبار الأخيرة التي تحدثت عن تدهور حالته الصحية بسبب مضاعفات إصابته بفيروس كورونا، الأمر الذي حرمه من المشاركة رفقة المنتخب الوطني المغربي في نهائيات كأس إفريقيا المقامة حالياً بالكاميرون، رغم تواجده هناك.

وقال بانون، عبر خاصية “السطوري” في حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”: “ليس من عادتي أن أنشر تفسيرات حول الإشاعات، لكن أود أن أقول إن كل ما يُروج في الصفحات من أخبار حول صحتي ليس له أساس من الصحة. الحمد لله”.

وأضاف مدافع “أسود الأطلس”: “بسبب إصابتي بفيروس كورونا مرتين متقاربتين في الزمن حدثت مضاعفات تتطلب فقط راحة وعدم بذل أي مجهودات، لمدة تتراوح تقريبا بين 3 و5 أسابيع بإذن الله”.

وواصل بانون: “أطلب من الصفحات والصحافة المحترمة عدم نشر أخبار دون التأكد من صحتها، لأن مثل هذه الأخبار تسبب مخاوف وهلعا بالنسبة للعائلة والمقربين”، واختتم: “أتمنى تفهم الأمر مع احترامي للجميع، دون أن أنسى شكر الجميع على تفقدهم صحتي وسؤالهم عني، وأعتذر عن عدم قدرتي على الرد على جميع الرسائل”.

يشار إلى أن بدر بانون بات خارج حسابات الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش للمشاركة في بطولة كأس أمم إفريقيا، ليتم تعويضه بالمهاجم أشرف بن شرقي؛ وذلك بسبب معاناته من مضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى