إتلاف ممتلكات عمومية بجماعة كلميم

استنكرت جماعة كلميم في بلاغ موجه للرأي العام عمليات التخريب والإتلاف والسرقة التي تتعرض لها الممتلكات الجماعية بين الفينة والأخرى وتأثيره المباشر على سلامتها لأداء وظائفها العامة.

وأشار البلاغ ذاته إلى أن آخر عملية من هذا النوع سجلت الخميس الماضي واستهدفت تخريب وسرقة بعض مكونات النافورة الكبيرة بالقرب من الواحة الرياضية اقدم عليها أشخاص مجهولون لاذوا بالفرار بعد تحرك السلطات الأمنية بمكان الواقعة.

ومن أجل ذلك، تضيف الوثيقة ذاتها، فإن جماعة كلميم تشجب وتستنكر هذه الممارسات غير المسؤولة وتهيب بجميع مكونات المدينة إلى التعاون وتظافر الجهود كل من موقعه وترسيخ ثقافة المحافظة على المنشآت العمومية والتبليغ عن المخالفين تكريسا لمفاهيم التضامن الاجتماعي، وكذا نشر مبادئ التوعية والتحسيس بأهمية ووظائف المنشأت العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى