“مباراة ثأرية” تجمع المغرب والغابون في نهائيات كأس إفريقيا للأمم

يختتم المنتخب الوطني يوم الثلاثاء المقبل مبارياته في دور مجموعات كأس إفريقيا للأمم “الكاميرون 2021” بمواجهة منتخب الغابون، ضمن ثالث جولات المجموعة الثالثة.

وتشكل المباراة ضد المنتخب الغابون الأول لكرة القدم تحديا خاصا للناخب وحيد خاليلوزيتش، المسؤول الأول عن عطاءات “أسود الأطلس”.

ويعتبر المنتخب الغابوني الوحيد الذي انهزم ضده خاليلوزيتش مع المنتخب المغربي منذ تحمله المسؤولية في غشت 2019، خلفا للفرنسي هيرفي رونار.

وخسر المدرب البوسني مع العناصر الوطنية ضد “الفهود” الغابونية بحصة 3-2، وذلك في مباراة ودية احتضنتها مدينة طنجة يوم 15 أكتوبر 2019.

وخاض زملاء أشرف حكيمي 22 مباراة تحت قيادة وحيد خاليلوزيتش، ليفوزوا بـ16 لقاء ويتعادلوا في 5 مباريات، مقابل هزيمة واحدة حتى الآن.

ووقع الخط الأمامي لـ”أسود الأطلس” 44 هدفا مع مدربهم الحالي خاليلوزيتش، بينما اهتزت شباكهم في 9 مناسبات مختلفة.

جدير بالذكر أن المنتخب الوطني المغربي ضمن تأهله إلى ثمن نهائي كأس إفريقيا للأمم، المقامة حاليا بالكاميرون، بفوزه أمس الجمعة على منتخب جزر القمر بثنائية نظيفة.

ويصل رصيد “أسود الأطلس” إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الثالثة، متقدما بنقطتين عن الغابون، الوصيف، بينما منتخب غانا ثالثا حصد نقطة وحيدة في المركز الثالث، ثم منتخب جزر القمر دون نقاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى