فريق نسوي يعثر على كاميرا في غرفة خلع الملابس

أعلن فريق توس ميتزينجن الألماني لكرة اليد للسيدات، اليوم الخميس، عثوره على كاميرتين مخبأتين في غرفة تغيير الملابس الخاصة بالفريق مع بداية هذا الأسبوع.

وهناك تحقيق يجري حاليا مع شخص مقرب من الفريق بعدما أبلغ النادي الشرطة بما حدث. ولا يعمل المشتبه فيه مع النادي حاليا.

وقال المدير الفني المدرب فيرينك روت: “هذا تصرف مقزز، خاصة وأن من ارتكب هذا الفعل شخص موثوق به. هذا شيء صادم، لقد أضر بنا جميعا”.

وأعرب المدرب عن إعجابه بقرار اللاعبات مواجهة فريق بيتيجيم كما هو مقرر له أمس الأربعاء، رغم أن الفريق خسر 20/32.

وقال روت: “لن نجعل شيئا مثل هذا يحبطنا، وحقيقة أن الفريق يريد لعب كرة اليد مجددا وبشكل فوري تعد إشارة قوية للغاية”.

وأضاف: “حصلنا على الكثير من الدعم من الشرطة، والاتحاد، وفرق أخرى خلال هذا الوقت الصعب. بالطبع هذا يساعد، ونشكرهم عليه”.

وذكرت رابطة الدوري الألماني لكرة اليد للسيدات أنها “مصدومة”، وأكدت للنادي “دعمها الكامل”.

وقالت الرابطة اليوم الخميس: “ندين هذا العمل البغيض بشدة. مثل هذا التصرف الإجرامي يتعارض مع كل القيم التي نمثلها كرابطة سويا مع أنديتنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى