“جامعة تطوان” توضح بشأن التحرش

عبرت جامعة عبد المالك السعدي بتطوان عن أسفها لما أثير إعلاميا بخصوص تسجيل 70 شكاية بالتحرش الجنسي في ما بات يعرف بـ”الجنس مقابل النقط”، وربط اسم الجامعة بأرقام مبالغ فيها دون تقصي الحقيقة.

وقالت الجامعة في بيان حقيقة، توصلت به جريدة LE7.ma الإلكترونية، إنها لم يسبق لها تسجيل هذا العدد المبالغ فيه من الشكايات عبر كل القنوات التي خصصتها لتلقي التبليغات.

وأضاف المصدر ذاته أنه “بعد البحث والتحري، تأكد أن الشكاية المعروضة حاليا على القضاء تحمل جميع العناصر القانونية، وبناء على ذلك تم اتخاذ المتعين فيها طبقا للقانون”.

وأوردت الجامعة أنه في “إطار الشفافية وتطبيقا للقانون، تتيح للجهة المعنية وذات الاختصاص التأكد من عدم مصداقية ما نشر حول عدد الشكايات التي تلقتها الجامعة”، معتبرة العدد مبالغا فيه ويمس سمعة الجامعة وكرامة الأساتذة والطلبة والإداريين.

وشددت جامعة عبد المالك السعدي على أنها تحرص على حماية جميع مكوناتها من كل سلوك مشين، بما فيه التحرش أو العنف، وتحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية دفاعا عن سمعة الجامعة وصونا لكرامة الجامعيين لدى الرأي العام الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى