محامون مغاربة يشتكون الجزائري دراجي إلى النيابة العامة في الدوحة

متحركا نحو تداول الملف قضائيا يباشر نادي المحامين بالمغرب الدعوى ضد المعلق الرياضي الجزائري حفيظ دراجي، بعد تسريب محادثة خاصة يصف فيها نساء المغرب بألفاظ قدحية وشاتمة.

وتقدم النادي بعريضة شكوى موجهة إلى النائب العام القطري عيسى بن سعد الجفالي النعيمي، من أجل تحريك الدعوى الجنائية طبقا لمقتضيات المادة 8 من القانون 14/2014 الخاص بمكافحة الجرائم الإلكترونية.

وتنص المادة 8 من قانون رقم (14) على أنه “يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز ثلاث سنوات، وبالغرامة التي لا تزيد على (100,000) مائة ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من تعدى على أي من المبادئ أو القيم الاجتماعية، أو تعدى على الغير بالسب أو القذف، عن طريق الشبكة المعلوماتية أو إحدى وسائل تقنية المعلومات”.

واحتلت المحادثة، التي نفى حفيظ دراجي صحتها فيما تتشبث المواطنة المغربية بحدوثها، صدارة النقاش على مواقع التواصل الاجتماعي طيلة ليلة أمس، مطالبة بضرورة إنصاف النساء المغربيات ومعاقبة المتورطين.

مراد العجوطي، رئيس نادي المحامين بالمغرب، قال إنه يتمنى أن تتجاوب النيابة العامة القطرية إيجابيا مع هذه الشكوى، خصوصا بعد الاطلاع على بعض القرارات التي قامت فيها النيابة العامة بتحريك المتابعة بصفة تلقائية.

وأضاف العجوطي، في تصريح لجريدة LE7.ma، أنه من المؤسف أن نرى صحافيا رياضيا يجب أن يمثل واجهة محترمة لأحد أكبر المجموعات الإعلامية يحطم كل الجهود التي تقوم بها هاته المجموعة من أجل دعم حقوق المرأة.

واعتبر رئيس نادي المحامين بالمغرب أن المعلق الرياضي أعطى صورة سيئة عن احترام الآخر وكل الجنسيات والشعوب، على بعد أشهر من احتضان دولة قطر لأهم حدث كروي عالمي (كأس العالم).

وسجل العجوطي أن النادي سيقوم بمتابعة تقدم الدعوى عن طريق الموقع الإلكتروني للنيابة العامة القطرية الذي يتيح هاته الخاصية، كما سيتم تكليف أحد الزملاء المحامين بدولة قطر بتتبع الإجراءات هناك مباشرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى