رصاص الأمن ينهي اعتداء على المارة بالبيضاء

اضطر مقدم شرطة رئيس يعمل بمصالح الأمن العمومي بمنطقة أمن البرنوصي بمدينة الدار البيضاء لاستعمال سلاحه الوظيفي، خلال الساعات الأولى من فجر اليوم الثلاثاء، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، يبلغ من العمر 31 سنة، والذي كان في حالة اندفاع قوية بسبب السكر، وعمل على اعتراض سبيل المارة وتهديدهم وتعريض عناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن عناصر دورية للشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه الذي كان في حالة سكر متقدمة عمل تحت تأثيرها على اعتراض سبيل المارة وتهديدهم باستعمال سلاح أبيض من الحجم الكبير بأحد شوارع منطقة البرنوصي، كما رفض الامتثال وواجه موظفي الشرطة بمقاومة عنيفة وعرض سلامتهم الجسدية للخطر، وهو الأمر الذي اضطر معه أحد عناصر الدورية لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وضبطه، فضلا عن حجز السلاح الأبيض المستعمل من قبله.

وقد تم، وفق البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيه رهن المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى