زكية الكرني تنال شارة التحكيم الدولية

نالت الحكمة زكية الكرني، المنتمية إلى عصبة سوس لكرة القدم، الشارة الدولية برسم سنة 2022، بعد مسار تحكيمي متميز تسلقت خلاله أدراج الصافرة بثبات.

وكشف الاتحاد الدولي لكرة القدم، صباح اليوم الخميس، عن لائحة الحكام الدوليين بمختلف أصنافهم، إذ عرفت اللائحة الدولية الخاصة بالمغرب مستجدا وحيدا يتمثل في نيل زكية الكرني الشارة الدولية.

وحافظ كل الحكام المغاربة على مكانتهم ضمن اللائحة الدولية؛ فيما لم يسمح الاتحاد الدولي بإضافة أسماء أخرى في لائحة حكام غرفة “الفار”، إذ كان الحكم حمزة الفارق، المنتمي إلى عصبة بني ملال خنيفرة، المرشح الأول لنيل الشارة الدولية الخاصة بحكام “الفار”. كما كان الحكم ياسين بوسليم، المنتمي إلى عصبة بني ملال خنيفرة، مرشحا لنيل الشارة الدولية كحكم ساحة للسنة الثالثة تواليا، بعد تصنيفه في المركز الثامن بعد الحكام الدوليين.

وفي كرة القدم داخل القاعة، لم يتوفق الحكم محمد أبوقال، المنتمي إلى عصبة سوس، في الحصول على الشارة الدولية، بعد مردوده التحكيمي المتميز خلال المواسم الأخيرة، إذ كان بدوره مرشحا لنيل الشارة الدولية.

ويبقى كل من حمزة الفارق وياسين بوسليم ونبيل بن رقية أبرز المرشحين لنيل الشارة الدولية خلال السنوات المقبلة، بالنظر إلى مردودهم التحكيمي الجيد الذي يتطور موسما بعد آخر، وكذا بلوغ العديد من الحكام الدوليين الحاليين سنواتهم الأخيرة في المسار التحكيمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى