تنسيق أمني يفكك عصابة إجرامية بمراكش

أوقفت فرقة محاربة العصابات، التابعة لولاية أمن مراكش، السبت، عصابة إجرامية تتكون من سبعة أشخاص، من ذوي السوابق القضائية في السرقات الموصوفة وإخفاء المسروق.

وأوضحت مصادر LE7.ma أن هذه العصابة، التي تم تفكيكها بتنسيق مع درك واحة سيدي إبراهيم، تسرق الأسلاك النحاسية، وتستهدف شركة خاصة للاتصالات، كما تقوم بسرقة السيارات.

وأضافت هذه المصادر أن الموقوفين في هذه العملية الأمنية، التي تمت وفق خطة نفذتها ولاية أمن مراكش لتحصين شبكات الاتصالات وضمان حمايتها، تتراوح أعمارهم بين 40 و60 سنة، وينحدرون من ضواحي مدينة مراكش.

ووفق المصادر ذاتها، فعملية تفكيك هذه العصابة، التي أشرفت عليها أطر أمنية متخصصة، تمت بتعاون مع فنّيّي اتصالات المغرب، ووفق عـمـلـيـة أمنية مراقباتية مـضـبـوطـة لرصد أي حالة اشتباه تمس التجهيزات الموجودة تحت أرضية لاتصالات المغرب.

وبينت التحريات والأبحاث، التي قامت بها فرقة محاربة العصابات، أن المشتبه بهم ينشطون ليلا بمجموعة أحياء بالمدينة، وبمناطق متاخمة، كمنطقة تامنصورت وحربيل وبلعكيد. وقد استرجعت سيارتان كانتا موضوع سرقة، تم تسليمهما إلى مالكيهما.

وبتنسيق مع النيابة العامة المختصة لدى ابتدائية مراكش، تم وضع الجميع تحت الحراسة النظرية لفائدة البحث، قبل تقديمهم أمام العدالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى