“ذاكرة جبالة” ترى النور بالقصر الكبير

أعلن باحثون بمدينة القصر الكبير عن تأسيس مؤسسة “ذاكرة جبالة”، بغرض “توثيق ذاكرة منطقة جبالة وتشجيع البحث في تاريخها وتراثها المادي واللامادي، والمساهمة في تثمينه وتوظيفه في التنمية المحلية، والترافع حول مختلف القضايا المتعلقة بذاكرة وتراث المنطقة”.

وتضم هذه المؤسسة، حسب بلاغ صادر عن مؤسسيها، في مكتبها مجموعة من أبناء المنطقة، باحثات وباحثين في تخصصات العلوم الإنسانية والاجتماعية، ويشتغلون في أبحاثهم على مواضيع مرتبطة بمنطقة جبالة.

وجرى خلال العام التأسيسي انتخاب مكتب تنفيذي للمؤسسة كالتالي: سعيد الحاجي (الرئيس) أستاذ جامعي متخصص في التاريخ والتراث الثقافي، ومنير الطاهري (نائب الرئيس) أستاذ وباحث في سلك الدكتوراه تخصص الجغرافيا، ومريم الخلوفي (الكاتبة العامة) إطار بمندوبية المقاومة وباحثة في سلك الدكتوراه تخصص التاريخ، ووليد موحن (نائب الكاتبة العامة) باحث في سلك الدكتوراه تخصص التاريخ، وعبد الرحيم بنحمو (أمين المال) أستاذ وباحث في سلك الدكتوراه تخصص التاريخ، وعادل الكريني (نائب أمين المال) أستاذ وباحث في سلك الدكتوراه تخصص الجغرافيا، وفتيل اللباب (مستشارة) إطار بمندوبية المقاومة وباحثة في سلك الدكتوراه تخصص التاريخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى