اتفاقيتان تدعمان العمل الفني بالجامعات

وقعت جامعة محمد الخامس بالرباط وجمعية إسيل للمسرح والتنشيط الثقافي وجمعية خريجي جامعة محمد الخامس، الجمعة، بمقر رئاسة الجامعة بالرباط، اتفاقيتين للشراكة في المجال السوسيو-ثقافي.

تهدف الاتفاقية الأولى، بحسب ما أكده رئيس الجامعة خلال ندوة صحافية الجمعة، إلى وضع الإطار العام من أجل العمل على إنجاز مشاريع وبرامج إشعاعية ودورات تكوينية وملتقيات علمية وثقافية لفائدة الطلبة وخريجي الجامعة، بما في ذلك إنتاج برامج متعددة، من بينها برنامج “ضيف الجامعة” الذي يستضيف رؤساء جهات المملكة، و”منبر الجامعة” الذي يستضيف رؤساء المؤسسات الدستورية والمؤسسات الوطنية ذات الاهتمام المشترك، وبرنامج “منتخب في الجامعة” الذي يستضيف رؤساء مجالس العمالات والأقاليم ورؤساء المجالس المنتخبة والغرف المهنية لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، وتنظيم الملتقى الوطني لخريجي الجامعات المغربية وممثلي الطلبة بالمؤسسات الجامعية.

أما الاتفاقية الثانية فتهدف إلى تعزيز فرص الشراكة وخدمة التنمية المحلية والجهوية والوطنية، وخصوصا الشق المتعلق بالثقافة والفنون، وإبراز المواهب الشابة داخل الجامعة، بما في ذلك الإشراف على تأسيس نواد فنية داخل المؤسسات الجامعية، وتنظيم ورشات تكوينية لفائدة المنخرطين في النوادي التابعة للجامعة لتأهيلهم في مجالات فنية مختلفة، وتنظيم مهرجانات دولية في مجال الارتجال المسرحي، والفنون الإفريقية، وغيرها.

وقال الفنان سعيد أيت باجا، رئيس جمعية إسيل للمسرح والتنشيط الثقافي، إن هذه الشراكة التي تجمع بين الجامعة وأساتذة أكفاء من خريجي المعهد المسرحي وفنانين ذوي خبرة، “ستساهم بشكل فعلي في تعزيز العمل المسرحي بفضاء الجامعة كمجال يتيح للطالب فرصة تقوية قدراته الشخصية بالإضافة لما يحصله على المستوى العلمي والأكاديمي”.

ووقع الاتفاقيتين كل من محمد غاشي، رئيس جامعة محمد الخامس بالرباط، وسعيد أيت باجا، رئيس جمعية إسيل للمسرح والتنشيط الثقافي، والحبيب العزوزي، رئيس جمعية خريجي جامعة محمد الخامس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى