قيادات “الأحرار” تعزي أسرة الشيكر

حل وفد من حزب “التجمع الوطني للأحرار”، مساء أمس الثلاثاء، بمنزل الراحل محمد حدو الشيكر، لتقديم التعازي إلى أفراد عائلته، في مصابهم.

ويعد الفقيد، الذي غادر إلى دار البقاء عن عمر يناهز 90 سنة، من أبرز مؤسسي هذا الحزب في سبعينيات القرن الماضي.

وضم وفد “الأحرار”، الذي حل بمنزل الفقيد، كلا من مصطفى بايتاس وراشيد الطالبي العلمي وأنيس بيرو، الذين أبلغوا عائلة الفقيد تعازي عزيز أخنوش، رئيس الحزب.

ومثل القيادي محمد أوجار الحزب في جنازة الراحل بمقبرة الشهداء بالرباط؛ وهي الجنازة التي تمت بشكل مخفف، بحكم استمرار حالة الطوارئ الصحية.

المصدر ذاته أكد أن قيادة حزب “الأحرار” ظلت تتابع عن كثب الحالة الصحية للراحل، منذ أن اشتد عليه المرض قبل حوالي سنة؛ وهو الذي يعد من أبرز الوجوه المؤسسة للحزب رفقة أحمد عصمان وآخرين.

يذكر أن الفقيد محمد حدو الشيكر، المزداد بمدينة الخميسات سنة 1932، تقلد مجموعة من المهمات الرسمية في مغرب ما بعد الاستقلال، حيث انتخب نائبا برلمانيا عن المدينة ذاتها في أول برلمان مغربي سنة 1963، وفي سنة 1970 انتخب عضوا بمجلس النواب ممثلا لمدينة خريبكة. كما تولى، ما بين سنتي 1964 و1977، حقائب وزارية عديدة؛ من بينها البريد والفلاحة والإصلاح الزراعي والدفاع الوطني والتربية الوطنية والداخلية والعلاقات مع البرلمان.

وجمع الراحل بين العمل السياسي والاهتمام الفكري والأدبي، حيث أنجز أطروحة دكتوراه بإحدى الجامعات الفرنسية عن الجاحظ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى