رصاصة شرطي توقف جانحا بأبي الجعد

اضطر مفتش شرطة يعمل بالفرقة المحلية للشرطة القضائية بمدينة أبي الجعد، الأربعاء، لاستعمال سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري، خلال تدخل أمني لتوقيف شخص مبحوث عنه ومن ذوي السوابق القضائية، أبدى مقاومة عنيفة وعرّض عناصر الشرطة وسلامة المواطنين لتهديد خطير ووشيك بواسطة سلاح أبيض وقنينة غاز.

وأوضحت مصادر LE7.ma أن عناصر الشرطة كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه، الذي يشكل موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني، من أجل الاشتباه في تورطه في الاتجار بالمخدرات وترويج مسكر ماء الحياة، غير أنه تحصّن بسطح منزله بدرب العلاليين بمدينة أبي الجعد.

وأضافت المصادر ذاتها أن المعني واجه عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة عن طريق رشقها بالحجارة وبكؤوس زجاجية وسلاح أبيض من الحجم الكبير، كما هدّد أمن وسلامة ساكنة الجوار باستعمال قنينة غاز، الأمر الذي اضطر معه مفتش شرطة لاستعمال سلاحه الوظيفي، وإطلاق رصاصة تحذيرية، مكنت من دفع الخطر الناتج عن هذا الاعتداء.

وأوقفت عناصر الشرطة، خلال هذا التدخل، شقيقة المشتبه فيه البالغة من العمر 19 سنة، التي عمدت إلى مقاومة عناصر الشرطة وعرقلة إجراءات توقيف شقيقها وتسهيل فراره، كما مكنت إجراءات البحث في هذه القضية من توقيف شريك المشتبه فيه، البالغ من العمر 23 سنة، حيث تبين من خلال تنقيطه بقواعد معطيات الأمن الوطني أنه يشكل موضوع مذكرة على الصعيد الوطني من أجل ترويج المشروبات الكحولية بدون رخصة.

وأشارت مصادر الجريدة إلى أن عمليات التفتيش المنجزة بمنزل المشتبه فيه مكنت من حجز كمية من مسكر ماء الحياة معدّة للترويج وهاتف نقال، فضلا عن قنينة الغاز التي استعملها في تهديد عناصر الشرطة.

يشار إلى أنه تم الاحتفاظ بشقيقة المشتبه فيه وشريكه تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية؛ فيما مازالت الأبحاث والتحريات المكثفة متواصلة لتوقيف المعني بالأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى