الالتهاب الرئوي البكتيري .. المسببات والأعراض والعلاج

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الجهاز التنفسي إن الالتهاب الرئوي البكتيري تسببه بكتيريا تعرف باسم “بكتيريا المكورات الرئوية”، والتي تستوطن الجزء الأعلى من الجهاز التنفسي والمسمى “بالبلعوم الأنفي”.

وأوضحت الرابطة أن بكتيريا المكورات الرئوية تنتقل من الشخص المصاب عن طريق الرذاذ الناتج عن العطس أو السعال أو عن طريق التحدث عن قرب مع شخص حامل لهذه البكتيريا.

وتشمل الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالالتهاب الرئوي البكتيري كبار السن والأطفال والحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة، وكذلك الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة.

وتتمثل أعراض الالتهاب الرئوي البكتيري في الشعور العام بالإعياء والحمى (فوق 40 درجة مئوية) والارتجاف والسعال الجاف أو المصحوب بإفرازات مخاطية.

وأشارت الرابطة إلى أن إهمال علاج الالتهاب الرئوي البكتيري يترتب عليه عواقب وخيمة تتمثل في نقص الأوكسجين، الذي يهدد الحياة، والإصابة بالتهاب السحايا والتهاب وتسمم الدم (تعفن الدم).

ويتم علاج الالتهاب الرئوي البكتيري بواسطة المضادات الحيوية. كما يتوفر لقاح ضد المكورات الرئوية، والذي ينبغي أن تحصل عليه الفئات الأكثر عرضة للإصابة الالتهاب الرئوي البكتيري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى