وزارة النقل تطالب سائقي سيارات الأجرة بالانخراط في الحماية الاجتماعية

ناقشت وزارة النقل واللوجيستيك، بمعية الهيئات النقابية في قطاع النقل الطرقي، ورش الحماية الاجتماعية بالنسبة إلى السائقين المهنيين غير الأجراء.

واحتضنت العاصمة الرباط، الثلاثاء، اجتماعا مع النقابات، بحضور المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وممثلين عن مختلف القطاعات، تم خلاله التأكيد على ضرورة انخراط السائقين في هذا الورش الملكي لإنجاحه.

ودعت وزارة النقل، وفق ما أكدته مصادر جريدة LE7.ma الإلكترونية، إلى ضرورة انخراط مختلف السائقين في هذا الورش.

ووفق مصادر الجريدة، فإن مسؤولي الوزارة وممثلي النقابات توافقوا على تنظيم حملات تحسيسية من أجل ضرورة الانخراط في هذا الورش الملكي، حيث بدأ السائقون ينخرطون ويستفيدون من التغطية الصحية.

وجرى خلال هذا اللقاء التأكيد على أهمية انخراط النقابيين والسائقين في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وحث المهنيين على التقييد في الصندوق للاستفادة من التغطية لجميع أفراد الأسرة.

وينتظر، وفق ما أكده المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، أن يتم تنظيم حملات في الفضاءات الخاصة بالسائقين من أجل تشجيعهم على الانخراط بالصندوق.

كما سيتم العمل، وفق المصدر نفسه، تنظيم حملات ميدانية في شهر مارس المقبل بالتجمعات الخاصة بالسائقين لشرح دواعي الانخراط.

وحسب مصادر الجريدة، فإن الفترة الممتدة ما بين سنتي 2022 و2025 ستعرف استفادة شاملة للسائقين غير الأجراء من التغطية الصحية والتعويض عن الأبناء والتقاعد.

وقد تم تحديد واجبات الانخراط في الصندوق بالنسبة للسائقين الذين يتوفرون على البطاقة المهنية في 180 درهما، بينما تم تحديد الانخراط في الصندوق في 234 درهما بالنسبة للمستغل الذي يتوفر على عقد استغلال.

وفي هذا السياق، أكد سمير فرابي، الأمين العام للنقابة الديمقراطية للنقل، أن المهنيين سينخرطون في هذا الورش الملكي المفتوح، وسيعملون ما في وسعهم لإنجاحه.

ولفت فرابي، ضمن تصريحه لجريدة LE7.ma الإلكترونية، إلى أنهم سيعملون على تحسيس المهنيين والوقوف بجانبهم قصد الاستفادة من ورش الحماية الاجتماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى