مخدرات تطيح بصحافيين مزيفين بتاونات

مثل، في حالة اعتقال، أمام مصالح النيابة العامة المختصة بابتدائية تاونات، صحافيان مزيفان وفتاة، وذلك على خلفية الاشتباه في تورطهم في حيازة ونقل كمية من المخدرات على متن سيارتين خفيفتين.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى يوم الأحد الماضي، حين تمكنت المصالح الأمنية لتاونات، بناء على معلومات دقيقة وفرتها الفرقة المحلية لمراقبة التراب الوطني، من توقيف سائقي السيارتين الخفيفتين وفتاة كانت برفقة أحدهما؛ وذلك بعد نصب كمين محكم للمركبتين بمنطقة “اخلالفة” ضواحي مدينة تاونات.

ووفقا لما أورده مصدر أمني لLE7.ma فقد تم، بعد إجراء تفتيش بالناقلتين، وإحداهما تابعة لشركة كراء للسيارات بمكناس، حجز 190 كيلوغراما من مخدر الشيرا عبارة عن صفائح، و9 كيلوغرامات من مسحوق “الكيف”، و4 كيلوغرامات من مسحوق “طابا”، و32 غراما من مسحوق أبيض يشتبه في أن يكون مخدرا صلبا (كوكايين).

كم تم، حسب ما أفاد به المصدر ذاته، إثر إخضاع سيارتي المشتبه فيهم للتفتيش، حجز مبلغ مالي يناهز 5500 درهم، وسلاح أبيض من الحجم الكبير، و15 قنينة جعة، وبطاقتين صحافيتين في اسم موقع إلكتروني إخباري محلي بمدينة الجديدة، وشارتين معدنيتين، واحدة مكتوب عليها “المملكة المغربية- الصحافة الوطنية”، والثانية “الصحافة المغربية”، فضلا عن 7 هواتف ذكية.

وأوضح مصدر الجريدة أنه تم وضع الموقوفين الثلاثة تحت تدبير الحراسة النظرية من أجل البحث معهم قبل تقديمهم إلى العدالة بعد إشعارهم بكافة حقوقهم القانونية؛ كما تم إرسال عينات من المخدرات الصلبة إلى المختبر الوطني للشرطة العلمية والتقنية، وإحالة الهواتف المحجوزة على المختبر الجهوي بفاس لإخضاعها لتحليل الآثار الرقمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى