تلقيح 27 مليون رأس من الأغنام والماعز

أعلنت وزارة الفلاحة عزمها تلقيح 27 مليون رأس من قطيع الأغنام والماعز خلال هذه السنة.

جاء ذلك في مداخلة لمحمد صديقي، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أمس الأربعاء 23 فبراير الجاري، في لقاء مع أعضاء لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب خصص لمناقشة خطة الحكومة لمواجهة تداعيات الجفاف.

صديقي أكد أن الوزارة أعدت برنامجا استثنائيا لحماية القطيع من الأمراض التي تظهر في فترات الجفاف، مثل التسمم المعوي لدى الأغنام والماعز والطفيليات، وقال: “أعددنا برنامجا لتلقيح 27 مليون رأس من الأغنام والماعز، كما سيتم علاج الإبل والأبقار”.

من جهة أخرى، كشف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات أن الوزارة أعدت كذلك برنامجا لعلاج النحل من مرض “الفاروا”، يهدف إلى علاج 650 ألف خلية نحل، وإعادة توطين الخلايا التي اختفت من المناحل، مشيرا إلى أن الحكومة ستساهم ماديا في هذه العملية.

وقال الوزير: “سنعالج خلايا النحل من مرض الفاروا، فهو معروف لدينا، لكن فيما يتعلق باختفاء خلايا النحل من المناحل في عدد من المناطق، فإننا لم نتوصل بعد لفهم هذه الظاهرة”، مشيرا إلى أن الوزارة ستعقد مؤتمرا دوليا غدا الجمعة حول هذا الموضوع.

كما قررت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات تمكين الفلاحين من التعويضات المتعلقة بالتأمين متعدد المخاطر في شهر أبريل، بدل شهر يوليوز، نظرا للظرفية الصعبة التي يعيشونها.

وبحسب صديقي، يبلغ رأس المال المؤمن في إطار التأمين متعدد المخاطر المناخية 1.12 مليار درهم يغطي مساحة 1 مليون هكتار.

كما عبأت مجموعة القرض الفلاحي للمغرب غلافا ماليا يبلغ 6 مليارات درهم من أجل التخفيف من آثار نقص التساقطات المطرية، سيمول الزراعات الربيعية وصيانة الأشجار المثمرة وحماية القطيع وتجديد القطيع المنتج للحليب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى