درك أولاد سعيد يفكك عصابة للسرقة

عرضت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي أولاد سعيد سرية سطات، الجمعة، ثلاثة أشخاص على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بعاصمة الشاوية، للاشتباه فيهم بتكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة بالنشل بالأسواق الأسبوعية، للنظر في المنسوب إلى كل واحد منهم قبل اتخاذ اللازم في حقهم.

وأفادت مصادر LE7.ma بأن عناصر الدرك الملكي بمركز أولاد سعيد توصلت بإخبارية مفادها أن ثلاثة أشخاص قاموا بسرقة ممتلكات بعض المواطنين عن طريق النشل بالسوق الأسبوعي بأولاد سعيد، قبل أن يلوذوا بالفرار راجلين إلى وجهة مجهولة بالمنطقة ذاتها، مع الإدلاء ببعض صفاتهم وأنوع ملابسهم وألوانها.

مضمون الإخبارية استنفر مركز الدرك بأولاد سعيد سرية سطات، حيث قامت عناصره بتعقب أثر المشتبه فيهم ووضع سدين قضائيين على مستوى مدخل ومخرج الجماعة الترابية أولاد سعيد. وبعد مراقبة دقيقة، تمكنت عناصر الدرك الملكي من إيقاف المشتبه فيهم الثلاثة على متن سيارة أجرة من الصنف الأول، بعدما استقلوها عن طريق “الأوطوسطوب”، على مستوى الطريق الجهوية 316 متوجهين نحو مدينة سطات رغم محاولتهم تمويه عناصر الضابطة القضائية.

وبعد التأكد من هويات المشتبه فيهم، من قبل الدرك تبين أن أحدهم ينحدر من إقليم سطات والثاني من الخميسات والشخص الثالث ينحدر من قلعة السراغنة. وأسفرت عملية تنقيط الأشخاص الثلاثة على الناظم الآلي عن كونهم من ذوي السوابق القضائية في مجال السرقة في مختلف أنواعها. كما أسفر التفتيش الاحترازي للمشتبه فيهم من قبل عناصر الدرك بمكان توقيفهم عن حجز هواتف نقالة مختلفة الأنواع والأشكال، متحصلة عن طريق السرقة من الأسواق الأسبوعية.

وقد جرى اقتياد الأشخاص المعنيين إلى مركز الدرك بأولاد سعيد، مع الاستماع إليهم تمهيديا ووضعهم تحت تدبير الحراسة النظرية بأمر من سلطة الملاءمة، قبل عرضهم على ممثل الحق العام بالدائرة القضائية سطات لاتخاذ القرار المناسب في حقهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى