مكتب السلامة الصحية يناقش انهيار طوائف النحل مع المهنيين والبياطرة

تتواصل، لليوم الثاني، أشغال الندوة العلمية التي ينظمها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بخصوص انهيار طوائف النحل.. هذه المرة من خلال الاستماع لمهنيين وبياطرة يناقشون الموضوع.

واستقبلت العاصمة الرباط، صباح اليوم السبت، عشرات المهتمين لمناقشة الموضوع في ورشات تناولت جوانب عديدة من المشكل القائم؛ من قبيل سؤال المناخ والصحة وظروف التربية، فضلا عن التنوع البيولوجي.

وتقدم الورشات توصيات نهائية تبحث عن حلول جدية لواقع انهيار طوائف النحل، وبحث سبل عملية لتحسين جودة القطاع بالمغرب، عبر طرح أفكار يؤطرها باحثون مغاربة وأجانب.

أسماء كميلي، رئيسة قسم الصحة الحيوانية بالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، أوردت أن اليوم الثاني من الأشغال شهد تداول مواضيع عديدة تهم مشاكل انهيار طوائف النحل.

وأضافت كميلي، في تصريح لجريدة LE7.ma، أن الورشات تشهد حضور أطباء بيطريين ومهنيين وكذا مؤسسات بحثية. وقد ناقشت مواضيع التنوع البيولوجي والتغيرات المناخية والتدابير والممارسات السليمة لتدبير المناحل.

وسجلت رئيسة قسم الصحة الحيوانية بالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية أن النقاشات تداولت كذلك الجوانب الصحية للمناحل بالمغرب، ومن المرتقب أن تخرج توصيات نهائية تضع خطة متينة لتنظيم الممارسات واعتماد الجيدة منها في المناحل.

من جانبه، قال عبد الرحمان عبرق، مدير حماية الرصيد النباتي والحيواني بالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، إن اليوم الثاني شهد ورشات موضوعاتية تدرس ظاهرة انهيار طوائف النحل.

وأضاف عبرق، في تصريح لجريدة LE7.ma، أن العوامل المناخية والبيئية وسبل وقاية المناحل عناصر نقاش أساسية داخل الورشات، في انتظار مخرجات عملية تفيد القطاع وتعمل على تطويره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى