الأمن يشن حملة على “الدراجات المعدلة”

تشن مصالح المنطقة الإقليمية للأمن بتزنيت، هذه الأيام، حملة أمنية واسعة ضد الدراجات النارية التي يستغلها أصحابها خارج الإطار القانوني.

وتستهدف هذه العملية الأمنية الدراجات النارية الحاملة لأسطوانات معدلة وأجهزة خاصة برفع سرعتها العادية، وكذا غير المتوفرة على اللوحات المعدنية والوثائق القانونية؛ إضافة إلى تغريم السائقين غير مرتدي خوذة الحماية.

الحملة التي مكنت من حجز العشرات من الدراجات المخالفة للقانون، وإحالتها على المحجز الجماعي، يهدف من خلالها القائمون عليها إلى تجنيب السائقين ومستعملي الطريق حوادث السير القاتلة.

كما تروم مصالح الأمن الوطني إلزام سائقي الدراجات المعنية بالحملة التمشيطية بالمعايير التقنية التي تتم المصادقة عليها من طرف الجهة المصنعة للدراجة، أو الحصول على مصادقة استثنائية في حال إجراء أي تعديل تقني على أسطوانتها، تفاديا للمتابعات القانونية التي ينص عليها الفصلان 156 و157 من القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى