“مناجم” ترفع رقم معاملاتها بـ57 %

حققت مجموعة “مناجم” المغربية رقم معاملات ناهز 7,4 مليارات درهم في نهاية سنة 2021، مقابل 4,7 مليارات درهم سنة 2020؛ وهو ما يمثل ارتفاعا قدره 57 في المائة.

وذكرت المجموعة المتخصصة في المعادن، في بيان نتائجها المالية، أن الارتفاع الكبير في رقم معاملاتها مرده أساسا إلى المساهمة القوية لمنجم الذهب “Tri-K” في غينيا.

واتسم الربع الأخير من سنة 2021 بمساهمة كبيرة لمنجم الذهب في غينيا في رقم معاملات المجموعة بحوالي 38 في المائة، كما زاد إنتاج النحاس بشكل كبير وواكبه ارتفاع في الأسعار.

وفيما يخص الاستثمارات، فقد أنهت “مناجم” سنة 2021 بغلاف ناهز 2,3 مليارات درهم؛ منها 48 في المائة خصصت لبرامج التطوير، خصوصا مشروع الذهب في غينيا بحوالي 880 مليون درهم، ودراسة جدوى مشروع النحاس في تيزرت جنوب المغرب بـ75 مليون درهم.

مؤشر إيجابي آخر سجلته المجموعة تجلى أساسا في انخفاض المديونية الصافية بـ1,15 مليار درهم لتستقر في 4,3 مليارات درهم.

يشار إلى أن مجموعة “مناجم” تعتبر فاعلا معدنيا خاصا، ويعود تأسيسها إلى سنة 1930، وهي اليوم فاعل دولي وتوظف حوالي ستة آلاف متعاون، ويعتبر صندوق “المدى” المساهم الرئيسي فيها. وتنتج المجموعة المعادن الثمينة (الفضة، الذهب)، والمعادن الأساسية (النحاس، الزنك، الرصاص)، وكذلك معدني الكوبالت والفليورين، وتوجد في 9 دول في القارة الإفريقية، وهي مدرجة في بورصة الدار البيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى