أسمدة المغرب تغري شركة أمريكية

وقعت الشركة الأميركية “Koch Ag and Energy Solutions” اتفاقا مع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط يمكِّنها من الحصول على حصة 50 في المائة من المركب الصناعي للأسمدة “JFC III” بالجرف الأصفر.

وذكر بلاغ مشترك، توصلت به LE7.ma، أن الصفقة ستسفر بمجرد الانتهاء منها عن إنشاء مشروع مشترك مملوك بالتساوي بين مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط والشركة الأميركية.

ويمتلك المركب الصناعي للأسمدة “JFC III” ويقوم بتشغيل وحدة متكاملة لإنتاج الأسمدة الفوسفاطية بالجرف الأصفر تصل طاقتها الإنتاجية السنوية إلى 1,1 مليون طن متري من الأسمدة الفوسفاطية، ويعتبر هذا المركب جزءا من المركب الصناعي للجرف الأصفر الذي يعد أكبر منصة في العالم لإنتاج الأسمدة الفوسفاطية.

وسيتم تسويق إنتاج المركب الصناعي للأسمدة من “OCP” و”Koch Fertilizer”، كما ستقومان بالتعاون من أجل توريد الأمونياك والكبريت لفائدة مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، وستعتمدان على قدراتهما اللوجستيكية لتصدير الأسمدة من المغرب.

حول هذه الصفقة، صرح سكوت ماكين، نائب الرئيس التنفيذي لـ”Koch Fertilizer”، بأن “هذه الاتفاقية هي نتيجة لعلاقة طويلة الأمد مع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، وطموح مشترك لتوسيع عروض الفوسفاط على الصعيد العالمي”.

وأضاف ماكين، في تصريح نقله البلاغ الصحافي ذاته، قائلا: “نحن جد متحمسون لتطوير وتنمية Koch Fertilizer التي كانت تعتبر أساسا منتجا وموزعا للأزوت من خلال توفير تشكيلة واسعة من المنتجات الفوسفاطية لزبائننا، كما نتطلع للتعاون مع مجموعة OCP والاستفادة من المزايا الفريدة لكلا المجموعتين”.

من جانبه، قال سفيان الكاسي، المدير التنفيذي للتطوير بمجموعة “OCP”: “سيدخل تعاوننا مع Koch مرحلة جديدة بعد أكثر من عشر سنوات من العلاقات التجارية، حيث تعتبر شريكا استراتيجيا رئيسيا نتشارك معه الرؤية نفسها التي ننهجها من أجل خدمة الفلاحين والفلاحة، ومن خلال هذه الصفقة يسعدنا أن نرحب بفاعل صناعي رائد مثل Koch بالمغرب”.

تعتبر مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط رائدا عالميا في سوق تغذية النباتات والأسمدة الفوسفاطية، حيث تبلغ خبرتها حوالي قرن من الزمن، وحققت خلال السنة الماضية رقم معاملات وصل حوالي 9,4 مليارات دولار.

جدير بالذكر أن مجموعة “Koch” الأميركية هي من بين المزودين العالميين للحلول ذات القيمة المضافة العالية لأسواق الفلاحة والطاقة والمنتجات الكيماوية، يتواجد مقرها بويتشيتا في الولايات المتحدة الأميركية، وتعتبر أحد أكبر المقاولات الخاصة الأميركية بإيرادات سنوية تقدر بحوالي 110 مليارات دولار، حسب مجلة “فوربس”.

وتتوفر المجموعة الأميركية على مقاولات عدة تنشط في مجال التكرير والمنتجات الكيماوية والوقود الحيوي، والأسمدة، وأنظمة مراقبة التصنيع والتلوث، والبرامج وتحليل البيانات، والمعادن، ومكونات السيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى