“الضمان الاجتماعي” يرصد منافع التغطية الصحية لفئة الصناع التقليديين

تفاصيل انخراط فئة الصناع التقليديين والمقاولين الذاتيين في ورش الحماية الاجتماعية وتوسيع التغطية الشاملة، كانت محور نقاش بمدينة تمارة نظمته المديرية الجهوية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الرباط-سلا-القنيطرة، بشراكة مع المديرية الجهوية للصناعة التقليدية، ومنصة الشباب جسور بتمارة.

وقدمت فاطنة منيب، المديرة الجهوية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الرباط-سلا-القنيطرة، عرضا حول أهمية الورش الملكي الذي تعمل الحكومة على تفعيله بتعاون مع الشركاء المعنيين، مبرزة أن المغرب يسير نحو تحقيق عدالة اجتماعية عن طريق ضمان توفر جميع فئات المجتمع المغربي على تغطية صحية.

واستعرضت المتحدثة ذاتها مراحل تسجيل الصناع التقليديين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي واستفادتهم من التغطية الصحية الإجبارية، التي اهتم بها المشرع بالمصادقة على القانون 21.09 في أبريل الماضي، وعلى القانونين 30.21 و31.21 اللذين يعدلان ويتممان القانونين 98.15 و99.15 المتعلقين بنظام التأمين الإجباري عن المرض ونظام المعاشات التقاعدية للعمال غير الأجراء.

وشددت فاطمة منيب على أن الصناع التقليديين سيستفيدون من سلة العلاجات نفسها المقدمة سواء في القطاع الخاص أو القطاع العام، مؤكدة أن التغطية غير محدودة وبدون سقف، أما عن شروط الاستفادة فهي أداء الاشتراكات في فترة تدريب مدتها 30 يوما خلال الفترة الانتقالية لتعميم التغطية الصحية، ثم 3 أشهر اعتبارا من تاريخ التسجيل في النظام.

ويترتب عن كل تأخير في دفع الاشتراكات المستحقة برسم نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، تطبيق زيادة نسبتها 1 بالمئة عن كل شهر تأخير في حدود سقف مبلغ اشتراك شهر واحد عن كل سنة.

وتعمل إدارة الصندوق على تقريب خدماتها من المنخرطين، من خلال الرفع من شبكة الوكالات، وإحداث 45 وكالة متنقلة جديدة لتنضاف إلى 10 وكالات متنقلة موجودة حاليا في الخدمة.

وفيما يتعلق بمساهمات الانخراط في نظام التأمين الصحي، فقد أشار المتدخلون في هذا اللقاء إلى أنها تراعي وضعية مختلف فئات الصانعات والصناع التقليديين، وتبتدئ من 135 درهما في الشهر بالنسبة للصناع غير الخاضعين لنظام المساهمة المهنية الموحدة أو نظام المقاول الذاتي، ويمكن الشروع في استرجاع مصاريف العلاجات ابتداء من اليوم الأول من الشهر الموالي لشهر الانخراط في نظام التأمين الصحي الإجباري بشرط أن يتم دفع المساهمة في موعدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى